ابتسام لطفي – طرب توب للاغاني –

الفنانة السعودية إبتسام لطفي في برنامج وينك ؟ مع محمد الخميسي

روتانا خليجية… تابعونا http://twitter.com/#!/Khalejiatv و http://www.facebook.com/khalejiatv روتانا خليجية أقوى البرامج الحوارية والاجتماعية والفكرية والري…

20 replies
  1. Ibrahim fahad
    Ibrahim fahad says:

    اسطووووره لن تتكرر في الغناء حرام انو مانسمع عنه شي انا اول مره اعرف انو
    عندنا فنانه مثل ابستام لطفي ليش كذا … 

    Reply
  2. ابن الرياض
    ابن الرياض says:

    بمثلك يا ابتسام لطفي نفتخر وبفنك الراقي وصوتك الرائع ، نتمنى ان تستمر
    الفنانة ابتسام لطفي لتقدم لنا روائع غنائية عالمية.

    Reply
  3. Anfask Anfase
    Anfask Anfase says:

    الضحكه اللي في الدقيقه 36 والله انها بكتني

    ل سببين
    الاول فرحت لها لانها ضحكت
    الثاني لاني تذكرت ضحكة الححب القديم

    Reply
  4. samer alkatheri
    samer alkatheri says:

    جامعة الفن التى لم ينصفها الاعلام – سيدة تخجلك باحترامها والفاضها عندما
    تتحدث – عندما يقود الاعمى بصيرا

    Reply
  5. فهد المحمد
    فهد المحمد says:

    شكرا لمعد ومقدم برنامج وينك ….فنانة بقمة الأدب والذوق حديثها شيق ومفيد .

    Reply
  6. Ahmed Al-Amed
    Ahmed Al-Amed says:

    شكراً على هذا اللقاء الرائع مع سيدة الطرب السعودي والخليجي، كوكب الجزيرة
    وعصفورة الحجاز والصوت الدافئ والحنون القادم من الحجاز , من وطني الحبيب,
    ابتسام لطفي. أشكر قناة روتانا خليجية على اهتمامها واتمنى ,
    أولاً : أن يتم تسجيل جميع اغاني ابتسام لطفي وحفظها في اسطوانات CD وطرحها في
    السوق لآنه لايوجد ولا CD واحد لها في السوق.
    ثانياً: أن يتم اذاعة اغانيها باستمرار في جميع الاذاعات السعودية, ثالثاً :
    أن يتم تكريم ابتسام لطفي عطفاً على ماقدمت من أساطير غنائية لن تتكرر ابداً
    ودورها الكبير في حفظ التراث والفلكلور الغنائي السعودي.
    وأخيراً : أن تقوم ابتسام لطفي بإعادة غناء بعض من اغانيها القديمة بتوزيع
    جديد يجمع بين اصالة الزمن الجميل وتطور الأدوات الموسيقية العربية الآن,
    وياليت يتم التعاقد بينها وبين روتانا لإنتاج ألبوماتها القديمة والقادمة بإذن
    الله. وشكراً

    Reply
  7. Ahmad Ghamdi
    Ahmad Ghamdi says:

    قالت كلمة هذه العظيمة : الإعاقة إعاقة الفكر والمشاعر وليست إعاقة البصر ..

    Reply

Leave a Reply

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *